عملية اللجوء المرحلة 2

عملية اللجوء 

المرحلة 2: المقابلة الشخصية

جلسة الإستماع

ما هو الغرض من جلسة الإستماع؟
في المكتب الإتحادي يكون ما يسمى بصُناع وصانعات القرار وصناع هم المسؤولون عن عقد جلسة الإستماع. من خلال جلسة الإستماع يهدف المكتب الإتحادي إلى فهم الأسباب التي دفعتك أنت شخصيا إلى الفرار من بلدك. وسوف يتم سؤالك مرة أخرى وبدقة عن أسباب الفرار الفردية الخاصة بك، وسيتم أيضا محاولة توضيح بعض النقاط المتضاربة. صُناع وصانعات القرار على بينة من الظروف المختلفة لبلدان المنشأ وملمون بالوضع السياسي هناك بشكل جيد جداً


ماذا علي أن أفعل في جلسة الإستماع؟
الشيء الأكثر أهمية هنا هو حضورك شخصياً إلى هذا الموعد. إذا كنت لا يمكن وإن كنت لا تستطيع الحضور إلى الموعد، وذلك لأنك مريض على سبيل المثال، عليك أن تخطرهم بذلك كتابياً وفي الوقت المناسب. خلال جلسة الاستماع، سيكون لديك الوقت الكافي لشرح أسبابك الشخصية التي دفعتك إلى مغادرة البلاد. وأثناء ذلك سيتم دعمك من خلال وجود مترجم أو مترجمة. سوف تستعرض سيرتك الذاتية ووصف الظروف المعيشية الخاصة بك. علاوة على ذلك، سوف يُطلب منك أن تصف مسار رحلة اللجوء، التي مررت بها، بالإضافة إلى معلومات عن ملاحقتك بشكل شخصي إن وجدت. وبالإضافة إلى ذلك، سيكون من المهم أن تبين لصُناع القرار التبعات المتوقعة في حال إعادتك إلى بلدك الأصلي.

هام: أنت مُلزم بتقديم معلومات صادقة - إن أمكنك ذلك – وعليك إثبات هذه المعلومات بالأدلة. والتي يمكن أن تكون صوراً أو وثائق من الشرطة أو غيرها من السُلطات، أو ربما حتى شهادات
طبية. عليك إحضار جميع الأدلة التي يكمنك إذا لزم الأمر توثيق أقوالك بها. إلا أنه عليك الإدلاء بصدق بما قد مررت به فعلاً!

ماذا يحدث لأقوالي؟
يتم ترجمة، تسجيل وترجمة عكسية لأقوالك، وذلك لضمان أن المعلومات التي قمت بتقديمها قد تم تسجيلها بشكل صحيح. وهنا سيكون لديك أيضا الخيار في إضافة أو تصحيح بعض الجوانب. وأخيراً، عليك التوقيع على البروتوكول وبذلك تأكيد ما به – لذا عليك التحقق تماماً من محتواه

من يستطيع مساعدتي خلال هذا الموعد؟
بالرغم من أن الموعد ليس جلسة مفتوحة، إلا أنه بإمكان العديد من الأشخاص المختلفين مرافقتك
محام أو محامية
 ممثل أو ممثل المفوض السامي للأمم المتحدة
الوصي بالنسبة للقصّر الغير مصحوبين
شخص آخر من المقربين. 
هام: يجب أن تتم الموافقة على ذلك من قبل المكتب الاتحادي مسبقاً. ولهذا الغرض عليك تقديم طلب كتابي - بالفاكس أو يالبريد الإلكتروني
المزيد من المعلومات حول جلسة الاستماع موجودة هنا على صفحة المعلومات وفي هذا الفيديو، والمتوفر هنا أيضاً بالعدد من اللغات الأخرى




    في انتظار جلسة استماع


    ماذا يمكنني أن أفعل أثناء انتظار جلسة الاستماع؟
    فحص طلب اللجوء قد يستغرق بعض الوقت. في الوقت الحالي يبلغ متوسط وقت الإنتظار بضعة أشهر بعد تقديم الطلب. وللأسف، فمن الممكن أيضا أن تستغرق هذه العملية وقتا أطول من ذلك بكثير. ولهذا من الأفضل أن تستخدم هذا الوقت بأفضل طريقة. وإليك ما يمكنك القيام به

    ما هي المنظمات المساعدة في هذه العملية؟ هل أنا بحاجة الى محام؟
    سوف تكون بحاجة إلى محامٍ إذا تم رفض طلبك للجوء وتريد الطعن بهذا القرار. إلا أنه من الأفضل أن تحصل على إستشارة قانونية قبل جلسة الإستماع. إذا كنت تبحث عن الدعم قبل جلسة الاستماع وتعيش كلاجئين في شوناريش فبإمكانك اللجوء مباشرة إلى فريق العمل مع اللاجئين. أشخاص الاتصال الخاصين بك يمكنهم مساعدتك في جميع المسائل الهامة. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك العثور هنا على جهات إتصال أخرى مفيدة

    Share by: